الرئيسية / محلي /  19 عائلة بسوسطارة تُرَّحل نحو سكنات جديدة بدرڤانة وبئر توتة

 19 عائلة بسوسطارة تُرَّحل نحو سكنات جديدة بدرڤانة وبئر توتة

 رحّلت مصالح بلدية الجزائر الوسطى، 19 عائلة كانت تقيم بعمارة تحمل رقم 8 بشارع ذبيح شريف بسوسطارة،

إلى كل من الحي السكني “سواشات” بدرڤانة وحي الجديد ببئر توتة، بعد أن انهار جزء من جدرانها والمصاعد، نهاية الأسبوع الماضي، نظرا لقِدم العمارة التي باتت آيلة للانهيار.

 عملية الترحيل مست 19 عائلة كانت تعيش بعمارة قديمة آيلة للانهيار، حيث تم برمجتها للترحيل نحو سكنات جديدة لائقة، لاسيما بعد سلسلة الانهيارات الجزئية التي مستها، آخرها كان الجمعة الماضي، أين تم انهيار جزئي للجدران والمصاعد، وهو ما أدى بالسلطات المحلية للإسراع في ترحيلها إلى الحيين المذكورين أعلاه.

هذا، وعاشت العائلات المقيمة بالعمارة، حالة من الرعب والخوف، نهاية الأسبوع الماضي بعد الانهيار الجزئي، لاسيما بعد تواجدهم في خطر دائم لتصنيف العمارة ضمن الخانة الحمراء، وتآكلت بفعل العوامل الطبيعية آخرها زلزال أوت 2014، كما أنها قديمة لم تعد صالحة للعيش نظرا لتشييدها في العهد التركي، ما أدى بتلك العائلات للخروج منها والمطالبة بالترحيل الفوري، وهو المطلب الذي استجابت له مصالح البلدية للجزائر الوسطى، وقامت بإحصاء العائلات المتضررة التي قدرت بـ 19 عائلة تم ترحيلها إلى الحي الجديد “سواشات” بدرڤانة والحي السكني الجديد بئر توتة، فيما تم طرد 4 عائلات أخرى بيّنت التحقيقات أنها استفادت من السكن سابقا.

تجدر الإشارة إلى أن أغلب العمارات وسط العاصمة تعرف نفس وضعية هذه العمارة، حيث يتواجد قاطنوها في دوامة خوف من الانهيار والموت تحت الأنقاض، وكان الوالي زوخ قد صرح سابقا أنه سيتكفل بكل قاطني هذه العمارة التي تستدعي التهديم لا ترميم، حيث سيتم ترحيلهم عبر مراحل خلال عمليات الترحيل المقبلة التي ستشهدها العاصمة.