الرئيسية / محلي / 800 عائلة ببوزيزي “عنابة” تطالب بربط سكناتها بالمرافق الضرورية

800 عائلة ببوزيزي “عنابة” تطالب بربط سكناتها بالمرافق الضرورية

 طالب سكان قرية بوزيزي ببلدية سرايدي بعنابة السلطات المحلية بالتدخل العاجل للإفراج عن مشروع ربط سكناتهم بالماء الشروب قبل حلول موسم الاصطياف، وحسب بعض العائلات، فإنهم ملوا من التنقل إلى الأحياء المجاورة من أجل التزود من المياه الشروب أو قطع المسافات للوصول إلى الينابيع المتواجدة في أعالي جبال سرايدي  التي تبعد عن قريتهم بنحو 10 كلم.

 

وفي هذا السياق، قال رئيس بلدية سرايدي إنه تم إدراج مشروع بناء خزانات وإنجاز شبكة توصيل مياه الشرب إلى مساكنهم، يدخل في إطار استقرار سكان المشاتي وتعزيز احتياجاتهم منهم قرية بوزيزي خلال موسم الاصطياف القادم.

وقد اعتبر رئيس البلدية أن وعورة التضاريس واهتراء الطرقات ساهما في حرمان سكان القرية من مشروع التزود من المياه الشروب خلال السنوات الماضية، ما يجعل نحو 800 عائلة تقصد الينابيع لجلب قطرة ماء، وفي سياق آخر برمجت مصالح بلدية سرايدي 3 مشاريع خاصة بالتنمية الجوارية منها تهيئة الطرقات وفتح المسالك الجبلية وإعادة ربط ألف عائلة بالغاز الطبيعي خاصة المتواجدة بسرايدي مركز، إلى جانب رصد 6 ملايير سنتيم خاصة بترميم المدارس وبناء مطعم مدرسي يوفر للتلاميذ 600 وجبة غذائية. تجدر الإشارة إلى أن مصالح بلدية سرايدي خصصت نحو 300 مليون سنتيم لتبليط الأرصفة وربط الأحياء والقرى البعيدة بالإنارة العمومية لوضع حد للسرقات والاعتداءات الخطيرة على السكان.

وحسب مصالح بلدية سرايدي، فإن سكان هذا الدوار يعتمدون على الفلاحة بالدرجة الأولى، وتأتي زراعة الحبوب كالقمح الصلب والشعير والبطاطا في مقدمة المزروعات، كما توجد بها غطاء نباتي هام مما يتطلب توفير آبار مائية، ورغم مجهودات مسؤولي البلدية في هذا الإطار، غير أن هذا المشكل يبقى يشكل عائقا في تطوير الفلاحة في هذه المنطقة التي تعتبر منتجة لمختلف المنتجات بالإضافة إلى الثروة الحيوانية، ويستعمل فلاحو قرية بوزيزي الحواجز المائية والبرك لسقي أراضيهم التي تعتبر موردا رئيسيا للنهوض بقطاع الفلاحة وتوفير مناصب إضافية لشباب هذه القرية.

وفي سياق متصل، قال أحد السكان ممن التقيناه في طريقنا إلى هذه القرية إنهم يعانون العطش الدائم رغم توفرها على ثروة مائية هائلة، تستفيد منها القرى المجاورة. وفي هذا الشأن، أكد المير أن منطقة بوزيزي ستدعم مع نهاية هذه السنة بخزان مائي جديد سيوفر للسكان الماء الشروب، إلى جانب ربط سكناتهم بالكهرباء والغاز الطبيعي، في إطار استقرار سكان الأرياف مع تعبيد الطرقات وفك العزلة عن المواطنين.