الرئيسية / وطني / القرار يخص تلك التي تنقل حمولات زائدة عن الأوزان المحددة لها, قريبا.. شاحنات الوزن الثقيل ممنوعة من دخول الطريق السريع
elmaouid

القرار يخص تلك التي تنقل حمولات زائدة عن الأوزان المحددة لها, قريبا.. شاحنات الوزن الثقيل ممنوعة من دخول الطريق السريع

الجزائر- أكد الأمين العام للمؤسسة الجزائرية للطرقات السيارة محمد خالدي،  الثلاثاء، بالجزائر العاصمة، أنه سيتم مراقبة وزن جميع الشاحنات ذات الوزن الثقيل على أن يتم منع تلك التي تنقل حمولات زائدة من دخول

الطريق السريع.

وأوضح خالدي، خلال نزوله ضيفا على برنامج “ضيف الصباح” للقناة الإذاعية الأولى، أن إجراءات جديدة سيتم العمل بها في الأيام المقبلة تهدف إلى حماية الطرقات السريعة الجديدة بالجزائر من الاهتراء بسبب الحمولات الزائدة التي تنقلها الشاحنات، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بمراقبة وزن الشاحنات وكل المركبات التي تحمل أوزانا محددة.

وأضاف الأمين العام للمؤسسة الجزائرية للطرق السيّارة أن العملية ستتم على مستوى المحولات التي تربط الطريق السيار، مؤكدا أنه  في حالة التأكد أن الشاحنات تنقل حمولات زائدة ستمنع من دخول الطريق السريع.

وأشار  المتحدث ذاته إلى أن الحمولات الزائدة ومعدل استعمال الطرقات من طرف السائقين لا يتوافق والدراسات التي تم إنجازها قبل البدء في مشاريع إنجاز الطرق السيّارة، مؤكدا أن الحمولات الزائدة للشاحنات سبب رئيسي في اهتراء الطرقات.

وقال خالدي في هذا الشأن “الدراسات توقعت مرور حمولات بوزن إجمالي يعادل 13 طنا على الطرق السيّارة غير أن الواقع يشير إلى الحمولات الزائدة التي رفعت حجم ما تتحمله الطرقات السيارة إلى 25 طنا وهو ما يمثل الضعف ويسبب اهتراء سريعا للطرقات”، وتابع “الضغط الذي تمارسه الشاحنات لدى توقفها لفترات معينة في بعض الأمكنة كالحواجز ومحطات التوقف والاستراحة هو ما يسرع من ظهور الاهتراءات”.

وعن أماكن الراحة التي تم إنجازها على طول الطريق السيار كشف خالدي أنها بلغت 43 محطة منها 29 محطة حيز الخدمة و6 أخرى في إطار الإنجاز بالإضافة إلى 8 سيتم الشروع في إنجازها في الأيام المقبلة، بالإضافة إلى 22 محطة صيانة على طول الطريق السيار شرق غرب تشهد في غالبيتها وتيرة إنجاز جيدة وستقدم خدماتها عن قريب .

من جهة أخرى، أكد الأمين العام للمؤسسة الجزائرية للطرق السيارة، أن هناك 8 مداخل مباشرة إلى الموانئ البحرية هي بصدد الإنجاز منها الطريق الرابط بين جنجن سطيف، وطريق بجاية إلى الطريق السيار أحنيف، وكذلك ميناء سكيكدة إلى الطريق السيار على مسافة 31 كلم الذي دخل حيز الخدمة، بالإضافة إلى الطريق الرابط بين ميناء مستغانم الذي سيدخل قريبا في الخدمة على طول 60 كلم، وكذا طريق ميناء وهران بالطريق السيار الذي تناهز نسبة الأشغال به 70 بالمائة، وميناء الغزوات مع الطريق السيار.

وأشار المتحدث إلى أن هذه الروابط تدخل في مجال دعم الحركة الاقتصادية والتي تهدف إلى ربط الموانئ والمدن الكبرى بالطريق السيار شرق-غرب ناهيك عن فك العزلة عن التجمعات السكانية المعزولة بعد مرور مشاريع الطرق السيارة عليها.