الرئيسية / ثقافي / ديوان الثقافة والإعلام يعد بالجديد المتنوع

ديوان الثقافة والإعلام يعد بالجديد المتنوع

أطلق الديوان الوطني للثقافة والإعلام، أول أمس، فعاليات برنامجه الرمضاني،

الذي ينظمه بمختلف ولايات الجزائر، ويشتمل هذا البرنامج على العديد من السهرات الفنية في طبوع موسيقية متنوعة من مدائح وموشحات وجلسات سماع التراث الصوفي والطرب الأندلسي، كما تشمل التكريمات

للوجوه الفنية الكبرى، بالإضافة إلى إحياء المناسبات الدينية والوطنية.

ويشارك في هذا البرنامج المسطر من ديوان الثقافة الذي يتواصل إلى غاية الـ 2 جويلية المقبل عدد من الهيئات التابعة له على غرار “الموقار” و”الأطلس” والمركز الثقافي “عبد الوهاب سليم” بشنوة وقاعة “أحمد باي” بقسنطينة.

وتقام هذه السهرات الشعبية والأندلسية والطربية في قاعة الموقار طيلة أيام الشهر الفضيل، كما تشتمل على تكريمات لعدد من الشخصيات الفنية الجزائرية سواء كانوا من الأحياء أو من الذين رحلوا وتركوا أعمالهم تراثا للأجيال وشهادة على جمال الفن الجزائري بصفة عامة، مع العلم بأن كل سهرة تكريم سيكون تنشيطها من طرفهم، حيث يؤدون التكريمات لأصحابها كنوع من لمّ الشمل في الوسط الثقافي بفضل سحر الفن الجميل.

هذا، ويستضيف المركب الثقافي “عبد الوهاب سليم” بشنوة باقة من فعاليات التظاهرة ومن بينها استضافته لألمع الفنانين الكبار، من بينهم نوال اسكندر وكريم عياتي وبريزة وعبد الرحمن جلطي وظريفة ومريم وفاء.