الرئيسية / وطني / مقري يعقد اجتماعا لمكتبه الوطني لمناقشة قضايا سياسية… حمس تباشر رسميا الجولة الثانية من مبادرة التوافق
elmaouid

مقري يعقد اجتماعا لمكتبه الوطني لمناقشة قضايا سياسية… حمس تباشر رسميا الجولة الثانية من مبادرة التوافق

الجزائر- عـقدت، الثلاثاء، حـركة مـجتمـع الـسلـم ” حـمس ” اجــتماعا لمـكتبـها التـنفيذي الـوطـني وذلك لـمناقشــة الأوضـاع السيــاسية للــبلد الذي يشـهد مـؤخرا حـالة من الغــليان بسبب تـفشي وبــاء الكـولـيرا

وانتقادات بشأن سوء التحكم في الوضع.

وأوضح مـقري في منـشور لـه عـبر صفحته الرسمـية بموقع التواصل الإجتماعي ” الفايسبـوك ” أن الاجتماع يندرج ضمن اللقاء الدوري لاعضاء المكتب التنفيذي للحزب ويتـطرق خلال إجتماعه للقضـايا السياسية الراهـنة التي تـعرفـها الجزائر قــبل تـسعة أشـهر من الانتخابات الرئاسية المـقبلة المـقررة في أفريل المـقبل، كـما تناول المجتـمعون جداول تشغيل كل الأمانات ولقاء الهياكل، بالإضافـة إلى مناقـشة الأمور التنـظيـمـية للحزب.

والأكيد أن اجتماع مقري لم يغفل مشروع الحركة التي تباشر الجولة الثانية لطرح مبادرتها السياسية “التوافق الوطني” هذا الأسبوع، وخصصت الجولة الثانية لطرحها على الشخصيات الوطنية والجمعيات، من أجل الترويج لبمبادرتها السياسية على الشخصيات الوطنية هذا الأسبوع، وحمس حريصة على عرض مبادرتها على كل أطياف المجتمع المدني والشخصيات الوطنية، على حد تعبير قيادييها.

أما فيما يخص الشخصيات الوطنية التي سيلتقي بها عبد الرزاق مقري وقيادات الحركة لعرض مبادرة التوافق الوطني، قررت الحركة التوجه نحو ممثلي الطبقة العمالية في الجزائر حيث تمت مباشرة اتصالات مع نقابة سيدي السعيد وكذا النقابات المستقلة خاصة نقابات التربية والصحة إلى جانب منتدى رؤساء المؤسسات بقيادة علي حداد وجمعيات وطنية على غرار جمعية المسلمين الجزائريين، كما لم تغفل حمس عن مراسلة شخصيات سياسية على غرار وزراء الحكومة الأسبقين سيد أحمد غزالي وحمروش الذي دعم مبادرة مزفران سنة 2014 وبن بيتور